الطيران الحربي الروسي يقصف 6 مقرات لتنظيم داعش

أعلن رئيس دائرة العمليات الرئيسية في هيئة الأركان الروسية، الفريق أول أندري كارتابولوف، اليوم الخميس، أن طائرات القوات الجوية والفضائية الروسية، قامت اليوم وللمرة الثالثة بشن ضربات شديدة ضد مواقع المجموعات الإرهابية في سوريا.

وقال كارتابولوف، اليوم: “اليوم في الساعة 00-09 بتوقيت موسكو قامت الطائرات الحربية الروسية وللمرة الثالثة  بقصف شديد لمواقع المجموعات المسلحة الإرهابية على الأراضي السورية”.

وأكد كارتوبالوف، أن سلاح الجو الروسي يخطط للقيام بـ 98 طلعة قتالية من قاعدة “حميميم” السورية ضد 190 موقعا للإرهابيين في سوريا.

وقال كارتابولوف: “سلاح الجو الروسي يواصل شن الضربات الجوية المكثفة ضد الإرهابيين وفقا للخطة”.

كما ذكر أنه “في تمام الساعة الخامسة مساءا بتوقيت موسكو تم تنفيذ 60 طلعة قتالية من قاعدة “حميميم” وتدمير 138 هدفا”.

وأضاف كارتابولوف أن الإرهابيين في سوريا تكبدوا خسائرا كبيرة في الأفراد نتيجة للضربات الجوية الروسية المكثفة.

وقال كارتابولوف للصحفيين: “بحسب المعلومات المتوفرة، نتيجة للخسائر الكبيرة وعدم قدرة دفن كافة المسلحين ووفقا للتعاليم الإسلامية قرر القادة الميدانيون إلقاء جثث المسلحين في حفر الصرف الصحي”.

وأوضح، أن الضربات استهدفت مستودعات للوقود والزيوت ومصنعا للمتفجرات ومركز قيادة ومقرا لـ “الدولة الاسلامية” بمدينة إدلب.

وفي الساعة 16:40 — 17:30 بتوقيت موسكو، سدد سرب من قاذفات “تو 22 أم 3” البعيدة المدى ضربة إلى 6 مواقع في محافظتي الرقة ودير الزور.

واستهدفت الضربات منشآت لتكرير النفط يسيطر عليها مسلحو “تنظيم داعش ” ومستودعات للذخيرة، وورشة لتصليح مدافع هاون.

وأكد كارتابولوف أنه “تم تدمير مقر و3 مستودعات للوقود والزيوت والذخيرة، ومصنع للمتفجرات ومركز قيادة وورشة لتصليح مدافع هاون و3 منشآت نفطية كبيرة ومحطة لضخ النفط”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *